الرئيسية / إقتصاد / اختتام الدورة الأولى لمهرجان مسرح مراكش الثقافي

اختتام الدورة الأولى لمهرجان مسرح مراكش الثقافي

ا



اسدل الستار مؤخرا عل فعاليات الدورة الأولى لمهرجان مسرح مراكش الثقافي، والتي جرت بمسرح دار الثقافة الداوديات (القاعة الصغرى)، بمناسبة عيد العرش المجيد، تحت شعار “الجائحة بين الضغط النفسي والإبداع الفني”.

واعرب مولاي عبد المجيد بنعلية مدير المهرجان في تصريح للصحافة، عن ارتياحه الكبير، للأجواء التي مرت فيها التظاهرة، مؤكدا انها شكلت حلقة من حلقات التواصل الإيجابي والفعال الناجح مع الجمهور بعض طول غياب.

ولفت الى المهرجان استهل بكلمة ترحيبية، تلها عروض ممتعة، كلها ابداع وفرجة، بدء من اليوم الأول مع مسرحية “قف” للمخرج عبد المجيد اهايبي، تلها مسرحية “عبث” لنورالدين فوينتي، ثم مسرحية “زنزانة البوح” للمخرج عبد العزيز اوشنوك، مسرحيات تفاعل معها الجمهور المتعطش للمسرح بكثير من الحب والتشجيع.

وشدد الفنان بنعلية على أهمية حفل توقيع وتقديم كتاب Souvenir de demain للكاتب المراكشي الفنان بوبكر فهمي في اليوم الثاني، بحيث تمت قراءة المؤلف من طرف الفنان سعيد ابوخالد والأستاذ أبو الجفاء، اعقبه نقاش مستفيض ومفيد من قبل الحضور.

واعتبر الفنان عبد الفتاح عشيق عريس الدورة من خلال تكريمه، عرفانا لما قدمه للمسرح على الصعيد الوطني من ابداعات رائعة، معددا قيمة شهادة المحتفى به، والتي سلط فيها الضوء على تجربته الفنية، خاصة في فترة كورونا، حيث قال “لا للقيود …المسرح على قنوات التواصل الى ان تفتح المسارح”.

كما ابرز تألق ضيف الشرف المهرجان، وهي فرقة الرواد للمسرح التي قدمت لعرضها المسرحي الفني الكوميدي “جوع لكبار” لمخرجه الفنان المبدع عبد العزيز اوشنوك الذي لقي استحسانا كبيرا من طرف الجمهور.

وبالمناسبة، التي توجت بتقديم شواهد تقديرية على المشاركين، اثنى بنعلية عاليا على الجهود الجبارة لكل من ساهم في إنجاح الدورة، خاصة اعضاء إدارة المهرجان، الفنان عبد العزيز اوشنوك، ومسؤول الاتصالات واللوجستيك محمد الزهواني، والمنسق العام للمهرجان عبد السلام بوخيمة، والمسؤول عن الأنشطة الموازية احمد ابو الصواب، فضلا عن الشركاء ومختلف وسائل الاعلام، والغيورين على المسرح.

عن admin

شاهد أيضاً

التشكيليتان آمال الفلاح ونادية غسال تلتقيان في همسة وصل بالبيضاء

التشكيليتان آمال الفلاح ونادية غسال تلتقيان في همسة وصل بالبيضاء يستضيف رواق “أمالغام” بمدينة الدار …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *