الرئيسية / سياسة / العلاقات المغربية الاماراتية علاقات أخوية متنامية

العلاقات المغربية الاماراتية علاقات أخوية متنامية

بقلم سمير حنداش

العلاقات المغربية الاماراتية علاقات أخوية متنامية

قنصلية العيون التارخية تعزز الشراكة الاستراتيجية العلاقات المغربية الاماراتية متجذرة في التاريخ وشهدت خلال السنوات العشرة الأخيرة تطورا كبيرا ونوعيا ترجمه الزيارات الرسمية المتبادلة بين الملك محمد السادس وشيوخ الإمارات وهو ما يعكس بوضوح التطلع المشترك للبلدين الى الرقي بعلاقات التعاون الثنائي إلى مستوى شراكة استراتيجية نموذجية وتعتبر الإمارات العربية المتحدة من أبرز المستثمرين في المغرب حيث تتجاوز استثماراتها خمسة عشر مليار دولار …. وهي علاقات تاريخية ترجع لسنة 1972 في عهد المغفور له الملك الحسن الثاني والمغفور له الشيخ زايد آل نهيان حيث كان المغرب من أوأل الدول التي دعمت الامارات العربية المتحدة ومنذ ذلك شهدت العلاقات تطورا متزايدا في جميع المجالات السياسية والاقتصادية والعسكرية والأمنية والاعلامية والسياحية والثقافية داخل المحيط العربي والإسلامي ومنذ اندلاع الازمة الخلجية في سنة 2017 تعاني العلاقات المغربية الاماراتية من فتور وقد وصل تدهور العلاقات بين البلدين ذروته سنة 2020 حيث قلل المغرب من تمثيله الدبلوماسي في الامارات وترتبط الأزمة بين البلدين بالعديد من الملفات الإقليمية مثل الملف الليبي والأزمة الخليجية وحرب اليمن …. وفي 6 يوليز  2020 عين الملك محمد السادس نصره الله سفيرا جديدا في دولة الإمارات العربية المتحدة وهو سعادة السفير محمد حمزاوي وفي سابقة تاريخية ايجابية وفي الرابع من نونبر الجاري دشنت الإمارات العربية المتحدة قنصليتها العامة بالعيون وهي الأولى من نوعها لدولة عربية غير افريقية في الأقاليم الجنوبية للملكة وابالمناسبة وفي إطار الاستعداد لهذا الحدث التاريخي تم تزين مدينة العيون بالإعلام الوطنية المغربية والاماراتية احتفاء ب علاقات عريقة راسخة في التاريخ والتي تواصل التطور والتعزيز بفضل اخوة موطدة وتعاون مثمر للجانبين وتم الاعلان عن هذا الحدث الدبلوماسي الذي يأتي عشية احتفال المغرب بالمسيرة الخضراء المظفرة تم خلال اتصال هاتفي بين صاحب الجلالة الملك محمد السادس والشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة مؤكدا أن هذا القرار لقي ترحيبا واسعا في المغرب وعلى الصعيد الدولي ان إفتتاح قنصلية اماراتية في العيون سيحفز الدول العربية الاخرى على ان تحذو حذوها مبرزا اهمية هذا العمل الدبلوماسي الذي يأتي في وقت كان مجلس الأمن الدولي سيتخذ قرار بشأن تمديد ولاية بعثة ( مينورسو ) وأشاد مغردون بحكمة القيادتين الاماراتية والمغربية داعين بقية الدول العربية آن تحذو حذو الامارات وفي انتظار التحاق باقي الدول العربية ويالقرار الأماراتي بأنه( عظيم ) داعين الله أن يحفظ دولة الإمارات العربية المتحدة ….. ودعوة لانضمام بقية الدول العربية كمصر والعربية السعودية والمملكة الاردنية الهاشمية والخليج العربي الشقيق آن شآء آلله وهذا راجع لحسن حكمة جلالة الملك محمد السادس والشيخ محمد بن زايد آل نهيان مما سيساهم تقوية العلاقات الثنائية الاخوية بين المملكة المغربية ودولة الامارات العربية المتحدة في جميع المجالات

عن admin

شاهد أيضاً

8 شتنبر الانتخابات بالمغرب

8 شتنبر الانتخابات بالمغرب بقلم سمير حنداش يوم 8 شتنبر الانتخابات الجماعية والجهوية والتشريعية التي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *