الرئيسية / مجتمع / زحف المقاهي لاستعمار أرصفة المواطن بخريبگة

زحف المقاهي لاستعمار أرصفة المواطن بخريبگة

زحف المقاهي لاستعمار أرصفة المواطن بخريبگة

بقلم: الشاقوري يوسف

ساكنة مدينة خريبكة يناشدون السيد العامل حميد اشنوري من أجل انصافهم من أرباب المقاهي التي حولت الأرصفة إلى زقاق ضيق في مدينة خريبكة ، حيت استعمرت المقاهي الأرصفة بدم بارد، وتحولت المدينة وأرصفتها الضيقة جدا إلى مجاري مائية ،فأين الضمير الإنساني الذي يدعو لفتح الطريق أمام أخيك المواطن؟ صور حزينة لوسط المدينة، سيارات من جهة، ومقاهي من جهة ، ودراجات هوائية ونارية في مواقف المقاهي زادت من تضييق الخناق على المواطنين.
إذا كانت عملية التحسيس والتوعية بالسلامة
الطرقية في المغرب مستمرة في الزمان والمكان، من خلال الإلحاح على أهمية الالتزام واحترام قانون السير حفاظا على سلامة الجميع، خاصة فئة الراجلين، فإن هذه الفئة أصبحت تعاني الأمرين بمدينة خريبكة فيما يتعلق باستعمال الأرصفة، والتي لم تعد متاحة لأصحابها الحقيقيين _الراجلون_ بسبب زحف المقاهي المترامية الأطراف التي ما فتئ أربابها يستغلون الأرصفة وتحويلها إلى مواقف parkings للدراجات النارية والعادية لزبنائهم، أو إقامة حواجز حديدية (سلاسل) أو ماشابه منعا لمرور الراجلين عبر الأرصفة مما يضطرهم إلى السير وسط الشوارع العامة ما يجعل حياتهم معرضة للخطر في أي لحظة والمساهمة بشكل خطير في ارتفاع حوادث السير التي تشكل هاجسا للجميع، مسؤولين ومواطنين. كأن هذا جحيم حي للمواطن داخل هذه المدينة التي حارب الكثير من الغيورين عليها منذ القدم لتحويلها إلى مدينة بمواصفات المدن الكبرى ولكن لا حياة لمن تنادي، فالأمر يزداد سوءا وكأن هذه المدينة بدون مسؤولين، السيل وصل إلى أقصى حد. اللهم إن هذا منكر.
السؤال المطروح: من سمح لأرباب المقاهي بهذا التصرف المشين في حق الراجلين؟!!!. ومتى تتخذ السلطات المحلية والمنتخبون المحليون إجراءات عملية صارمة لا هوادة فيها للحد من تفاقم ظاهرة استغلال و _استعمار_الأرصفة من قبل أرباب المقاهي الأنانيين منهم الذين لا تهمهم سوى مصالحهم الشخصية؟؟

عن سمير حنداش

شاهد أيضاً

طقس الجمعة : أمطار وزخات محلية مرتقبة بعدد من مناطق المملكة

الركن السياسي  تتوقع المديرية العامة للأرصاد الجوية، الجمعة، نزول أمطار وزخات محليا رعدية بالمناطق الشمالية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.