الرئيسية / مجتمع / عزل نائب لرئيس جماعة ضواحي أسفي وادانته بالحبس النافذ والغرامة المالية

عزل نائب لرئيس جماعة ضواحي أسفي وادانته بالحبس النافذ والغرامة المالية

أصدر عامل إقليم أسفي “الحسين. شينان” أوامره لرئيس جماعة “سبت جزولة” (26 كيلومتر جنوب أسفي)، بتنفيذ قرار العزل الذي صدر في حق (ن. س) النائب الثاني بمجلس الجماعة.
وطلب “شينان” من باشا المدينة التأكد من انقطاع المعني بالأمر عن مزاولة مهامه بالجماعة.
وسبق للمعني بالأمر أن انتخب وفاز بعضوية جماعة سبت جزولة، وتحمل بها مهمة النائب الثاني للرئيس باسم حزب “الأصالة والمعاصرة”، بناء على نتائج اقتراع يوم الأربعاء 08 شتنبر 2021 .
لكنه اتهم بتزوير محرر رسمي، واستعماله، والمشاركة في تبديد أموال عامة موضوعة تحت يد موظف عمومي يعمل بإحدى الجماعات القروية، بمقتضى وظيفته، والمشاركة في تلقي فائدة.
وصدرت في حق (ن. س) رفقة آخرين، أحكام قضائية نهائية مكتسبة لقوة الشيء المقضي به، (وهي التي لا تقبل طرق الطعن العادية)، ومفضية إلى فقدان الأهلية الانتخابية، حيث أدين بالحبس النافذ والغرامة المالية.
وبناء على إدانته، قام باشا مدينة سبت جزولة بتاريخ 29 ماي 2022 بإصدار قرار يقضي بإصلاح اللائحة الانتخابية بالجماعة، وذلك بالتشطيب على المعني بالأمر من اللوائح الانتخابية العامة بسبب فقدانه الأهلية.
وكانت غرفة الجنايات قسم جرائم الأموال بمحكمة الاستئناف بمراكش، قد أدانته بعشر (10) سنوات سجنا نافذا، مع تحميله الصائر، والإجبار في الأدنى، (مراعاة أدنى الآجال القانونية للأداء قبل تطبيق
الإكراه البدني)، وبأداء تعويض مدني قدر في 300 ألف درهم على وجه التضامن مع متهمين آخرين.
وخلال استئنافه الحكم، أيدت المحكمة القرارين المستأنفين في جميع مقتضياتهما، في حين اقتصرت في العقوبة على خمس (05) سنوات حبسا نافذا عوضا عن 10 سنوات، فيما تقرر رفض طلب النقض المرفوع من طرف المتهم.

عن سمير حنداش

شاهد أيضاً

المغرب وإيرلندا يناقشان إمكانية فتح خط بحري

الركن السياسي  شكل تعزيز التعاون بين المغرب وإيرلندا. وإمكانية فتح خط بحري بين طنجة وكورك، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.