الرئيسية / مجتمع / ائتلاف جمعيات المغاربة بمونط لاجولي الفرنسية سعداء بتفضل جلالة الملك بتعيين قنصل جديد

ائتلاف جمعيات المغاربة بمونط لاجولي الفرنسية سعداء بتفضل جلالة الملك بتعيين قنصل جديد

الركن السياسي 

تابع مغاربة المهجر ببالغ التقدير المقرون بجزيل العرفان والامتنان، حيث غمرت الفرحة مدينة مونط لاجولي وما جاورها من المدن الفرنسية الواقعة تحت نفوذ الأقاليم الثلاثة (27 و 76 و 78)، من خلال كرم الأوامر المطاعة، التي تفضل بها صاحب الجلالة الملك محمد السادس، بتعيين قنصل المملكة المغربية بمدينة مونط لاجولي.
وجاء في رسالة من ائتلاف جمعيات المغاربة ضاحية باريس الكبرى ( مونط لاجولي) موجهة إلى السدة العالية بالله، ان هذا الأمر المولوي السامي، يبرز الريادة السامية والاهتمام المولوي الكبير، بالرعايا الأولياء لجلالته نصره الله في كل أنحاء العالم.
واضافت الرسالة انه منذ أن سمع افراد الجالية المغربية، الخبر ظلوا يتبادلون رسائل التهاني والتبريكات مبتهجين بهذه المبادرة الملكية السامية، معربين عن أصدق عبارات الشكر والعرفان لهذه المبادرة السامية التي أفرحت الجالية المغربية هناك.
وقالت الرسالة ” إننا كائتلاف جمعيات المغاربة لمونط لاجولي، نؤكد أن الفرحة مضاعفة إذ صارت فرحتان: الأولى بإحداث القنصلية والثانية بتعيين السيد مصطفى البوعزاوي على رأسها، وهو رجل مشهود له بالكفاءة والخبرة وبروح المواطنة العالي”.
واعتبروا المبادرة السامية خطوة مهمة، وموقف كريم يجسد بحق “ما عهدناه في جلالتكم من اعتناء بالجالية المغربية على كافة المستويات”، مؤكدين ان المبادرة السامية تعتبر قرارا تاريخيا وصادقا ونابعا من نخوة تفيض بقيم النبل والشهامة، وحرص جلالته حفظه الله الدائم على توثيق أواصر المحبة مع الجالية المغربية بالدفاع عن مصالحها العليا.
وختمت الرسالة بالدعوة الى الحفظ وصون صاحب الجلالة حفظه الله، وأن ينعم على جلالة الملك بالصحة والعافية والهناء وطول العمر، وأن يوفقه لتحقيق تطلعات شعبه الوفي، ويقر عين جلالته بولي عهدكم صاحب السمو الملكي الامير المحبوب مولاي الحسن وصاحبة السمو الملكي الأميرة المصونة لالة خديجة، ويشد عضدكم بشقيقكم صاحب السمو الملكي الامير مولاي رشيد، وبسائر أفراد الاسرة الملكية الشريفة.

عن سمير حنداش

شاهد أيضاً

المغرب وإيرلندا يناقشان إمكانية فتح خط بحري

الركن السياسي  شكل تعزيز التعاون بين المغرب وإيرلندا. وإمكانية فتح خط بحري بين طنجة وكورك، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.