الرئيسية / مجتمع / مجلس النواب : رئيس الحكومة يؤكد أن الارتقاء بمستوى عيش المغاربة هو البوصلة الحقيقية لتدخلات الحكومة

مجلس النواب : رئيس الحكومة يؤكد أن الارتقاء بمستوى عيش المغاربة هو البوصلة الحقيقية لتدخلات الحكومة

الركن السياسي

أكد رئيس الحكومة، السيد عزيز أخنوش، اليوم الاثنين، أن الارتقاء بمستوى عيش المغاربة والاستجابة لتطلعاتهم هو البوصلة الحقيقية لتدخلات الحكومة، ويقع في صلب السياسات العمومية والتدابير والإجراءات التي تسن ها.
وقال السيد عزيز أخنوش، في معرض رده على سؤال محوري بمجلس النواب، في إطار جلسة المساءلة الشهرية حول موضوع “مشروع قانون المالية لسنة 2023 بين الرهانات الاقتصادية والاجتماعية والالتزامات الحكومية”، إن قانون المالية لسنة “2023” هو بمثابة وثيقة مالية تترجم هويتنا كسلطة تنفيذية وتعكس حقيقة توجهاتنا وبرنامجنا كأغلبية حكومية.
وأبرز في هذا السياق، أنه لتحقيق الانتظارات المرجوة، تواجه الحكومة معادلة مركبة من حيث آثار الأزمات والتحديات الطارئة من جهة، وثقل إرث القضايا العالقة من جهة أخرى، مشددا على أن ذلك “لن يفقدنا بوصلة تدبير الملفات ذات الطابع الاستراتيجي والتي تنبثق من التوجيهات الملكية السامية ومخرجات النموذج التنموي الجديد وتطلعات المغاربة وأولوياتهم التي تضمنها البرنامج الحكومي.
وأضاف السيد عزيز أخنوش أن الحكومة تعمل جاهدة على أن ينعكس التأثير الإيجابي للسياسات العمومية على الحياة اليومية للمواطن، معتبرا أنه لا فائدة من أي إجراءات أو سياسات حكومية، إذا لم يشعر المواطن بتأثيرها الإيجابي على مائدته ومدخوله ومدرسته وصحته.
وسجل أن طموح الحكومة يتلخص في تنزيل الرؤية السامية لجلالة الملك ، بكل مسؤولية وأمانة، من أجل مغرب التقدم والكرامة منوها إلى أن هذه الأخيرة تشتغل بروح التفاؤل الذي يتبناه صاحب الجلالة.
وخلص رئيس الحكومة إلى القول: إذا كانت الأزمات المتتالية لم تستثن أي أسرة مغربية، فقد أظهرت في نفس الوقت منسوبا هاما من الثقة التي ينبغي أن نتحلى بها.وإذا كنا قد عشنا وضعية الأزمة في ظل عالم يتسم بالاضطراب وعدم اليقين، فإننا مطالبون بالتحرر من مؤشرات الظرفية، لاستشراف الفرص بكل ثقة وتفاؤل.

عن سمير حنداش

شاهد أيضاً

طقس الجمعة : باردا نسبيا مع تساقط أمطار وثلوج بعدد من مناطق المملكة

الركن السياسي  تتوقع المديرية العامة للأرصاد الجوية، الجمعة، أن يبقى الطقس باردا بكل من الجبال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *